الاكاديمية العالمية لتحفيظ القرآن للنساء بالقراءات العشر
أهلا ومرحبا بكم جميعا في الاكاديمية العالمية لتحفيظ القرآن بالقراءات العشر للنساء
ستجد مبتغاك هنا لحفظ كتاب الله
هنا بأذن الله نتواصل لحفظ الكتاب العزيز جعلنا الله وإياكم من الحافظين له والعاملين به بأذن الله

الاكاديمية العالمية لتحفيظ القرآن للنساء بالقراءات العشر

الاكاديمية العالمية لتحفيظ القرآن بالقراءات العشر للنساء تهتم بتدريس القرآن الكريم وعلومه من تفسير وتجويد واعراب وكل ما يخص القرآن الكريم ويهتم بتحفيظ القرآن للنساء مع منح السند والاجازة العالية للخاتمات المجيدات
 
البوابةالرئيسيةاضغط هنا للحفظ والمراجعة والتفسيرالتسجيلدخول
آكاديمية تحفيظ القرآن الكريم بالقراءات العشر ترحب بطالباتها الحافظات بأذن الله وتتمنى لهن جميعا ختم كتابه الكريم

شاطر | 
 

 الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 48
تاريخ التسجيل : 02/10/2011

مُساهمةموضوع: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   الإثنين مايو 06, 2013 9:27 pm

أبدأ معنا ........
هل تستطيع أن تحفظ القرآن في 3 اشهر واقل ؟؟؟؟؟!!!!
هل تريد أن تحفظ ؟؟؟؟
هل تريد تثبيت القرآن!؟؟؟
هل تريد أن تحفظ في أقل مدة وبافضل الطرق ؟!!
هل تريد منهج متكامل للحفظ والمراجعة وأيسر أساليب الحفظ ؟؟؟
هل تريد أن تغير من سلوكياتك السلبية وتحولها إلى طاقة إيجابية ؟؟
هل تعرف قوة عقلك ومقدار التغيير الذي تصنعه بالحياة ؟؟؟
هل تريد أن تعرف ذاتك وتؤهلها للحفظ ؟؟؟؟
هل تنسى ماتحفظ ؟؟؟
ليس عندك وقت للحفظ ؟؟؟؟؟
لا تدري من أين تبدأ!!!!
هل تريد أن تزيد قوتك على الحفظ إلى 10 اضعاف على الأقل؟؟؟!!!
هل تريد أن تكون متفوقا في حياتك؟؟!!
لا تعرف ما هي العوائق التي تقف في طريقك للنجاح ؟؟
أن كنت تريد كل ذل واكثر فانضم الينا في الدورة الشاملة لحفظ القرآن الكريم
• نساعدك فيها على التوجيه الصحيح لحياتك نحو التفوق والنجاح
• نحن نغير سلبياتك إلى نقاط انطلاق وقوة
• نؤهلك لتكون قادرا على زيادة قوة حفظك من الضعف الى 10 اضعاف بسهولة
• تتعلم معنا القراءة الافقية والبؤرية
• نساعدك في تغيير نظرتك للحياة
• نبدا معك رحلة القرآن
• نضعك على الطريق الصحيح للحفظ والاستيعاب لتكون من الحفاظ المتقنين
• معنا ستتغير حياتك المهنية والدراسية والايمانية لتحقيق أمنياتك
كل هذا وأكثر .......
في دورة اولي الالباب في حفظ الكتاب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://quranacademy.talk4her.com
Admin
Admin


عدد المساهمات : 48
تاريخ التسجيل : 02/10/2011

مُساهمةموضوع: كيف تحفظ القرآن (1)   الإثنين مايو 06, 2013 9:35 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قبل كل شئ ينبغي اولا التعريف بكاتب السلسلة
سلسلة كيف تحفظ القرآن
)دورة أولي الألباب في حفظ الكتاب )
الدكتور / محمد يونس حميدة
دراسات عليا في الدراسات الاسلامية
دكتوراة في الادارة
مدرب معتمد تنمية بشرية

وبعد ذلك ننتقل إلى التعريف بالقرآن الكريم الذي ينبغي أن نعرفه حق المعرفة

ونجيب عن هذا السؤال :

لماذا نريد أن نحفظ القرآن الكريم ؟
• عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إن لله أهلين من الناس، قالوا يا رسول الله: من هم؟ قال: هم أهل القرآن، أهل الله وخاصته) .
• عن أبي أمامة الباهلي قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (اقرءوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه)
• عن بريدة رضي الله عنه قال : سمعت النبي- صلى الله عليه وسلم - يقول : ( َإِنَّ الْقُرْآنَ يَلْقَى صَاحِبَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ حِينَ يَنْشَقُّ عَنْهُ قَبْرُهُ كَالرَّجُلِ الشَّاحِبِ . فَيَقُولُ لَهُ : هَلْ تَعْرِفُنِي ؟ فَيَقُولُ : مَا أَعْرِفُكَ . فَيَقُولُ لَهُ : أَنَا صَاحِبُكَ الْقُرْآنُ الَّذِي أَظْمَأْتُكَ فِي الْهَوَاجِرِ وَأَسْهَرْتُ لَيْلَكَ ، وَإِنَّ كُلَّ تَاجِرٍ مِنْ وَرَاءِ تِجَارَتِهِ ، وَإِنَّكَ الْيَوْمَ مِنْ وَرَاءِ كُلِّ تِجَارَةٍ ، فَيُعْطَى الْمُلْكَ بِيَمِينِهِ وَالْخُلْدَ بِشِمَالِهِ وَيُوضَعُ عَلَى رَأْسِهِ تَاجُ الْوَقَارِ وَيُكْسَى وَالِدَاهُ حُلَّتَيْنِ لَا يُقَوَّمُ لَهُمَا أَهْلُ الدُّنْيَا . فَيَقُولَانِ : بِمَ كُسِينَا هَذِهِ ؟ فَيُقَالُ : بِأَخْذِ وَلَدِكُمَا الْقُرْآنَ ثُمَّ يُقَالُ لَهُ اقْرَأْ وَاصْعَدْ فِي دَرَجَةِ الْجَنَّةِ وَغُرَفِهَا فَهُوَ فِي صُعُودٍ مَا دَامَ يَقْرَأُ هَذًّا كَانَ أَوْ تَرْتِيلًا ).
• عن أبي أمامة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (من تعلم آية من كتاب الله استقبلته يوم القيامة تضحك في وجهه ) .
• عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (يقال لصاحب القرآن اقرأ وارتق، ورتل كما كنت ترتل في الدنيا، فإن منزلتك عند آخر آية تقرأ بها"
• قال رسول الله صل الله عليه وسلم : (تعاهدوا ‏ ‏هذا القرآن فوالذي نفس ‏ ‏محمد ‏ ‏بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في ‏‏عقلها) – رواه مسلم
• عن سهل بن معاذ الجهني عن أبيه أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: (من حفظ القرآن وعمل بما فيه ألبس والداه تاجاً يوم القيامة، ضوؤه أحسن من الشمس في بيوت الدنيا لو كانت فيكم، فما ظنكم بالذي عمل بهذا) .
• عن سالم بن عبد الله عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا حسد إلا في اثنتين: ( رجل آتاه الله القرآن فهو يتلوه آناء الليل وآناء النهار، ورجل آتاه مالاً فهو ينفق آناء الليل وآناء النهار)
• يقول الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود رضي الله عنه:
(ينبغي لحامل القرآن أن يعرف بليله إذا الناس نائمون، وبنهاره إذا الناس مفطرون، وبحزنه إذا الناس يفرحون، وببكائه إذا الناس يضحكون، وبصمته إذا الناس يخوضون، وبخشوعه إذا الناس يختالون)
• يقول الصحابي الجليل عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما : (لا ينبغي لحامل القرآن أن يخوض مع من يخوض، ولا يجهل مع من يجهل، ولكن يعفو ويصفح لحق القرآن، لأن في جوفه كلام الله، وينبغي له أن يأخذ نفسه بالتصاون عن طريق الشبهات، ويقل الضحك والكلام في مجالس القرآن وغيرها بما لا فائدة فيه، ويأخذ نفسه بالحلم والوقار، وينبغي له أن يتواضع للفقراء، ويتجنب الكبر والإعجاب، ويتجافى عن الدنيا وأبنائها إن خاف على نفسه الفتنة، ويترك الجدال والمراء، ويأخذ نفسه بالرفق والأدب)
• ويقول الفضيل بن عياض رحمه الله :
(حامل القرآن حامل راية الإسلام، فلا ينبغي أن يلهو مع من يلهو، ولا يسهو مع من يسهو، ولا يلغو مع من يلغو تعظيماً لحق القرآن)
وقال: (ينبغي لحامل القرآن أن لا يكون له إلى أحد حاجة، ولا إلى الخلفاء فمن دونهم، فينبغي أن تكون حوائج الخلق إليه) .
آداب تلاوة القرآن الكريم:
الآداب الظاهرة : يتمثل في الطهارة ، والتلاوة بادب ، وطمأنينة ، وبصوت خاشع ، ومسموع ، مع مراعاة قواعد التجويد ، واداء الحقوق في السجدة والاستعاذة ، قبل التلاوة ، وما الى ذلك.
الآداب الباطنة : يكمن في السعي لمعرفة عظمة قائل الكلام ، وحضور القلب ، والتدبر في معاني الآيات الشريفة ، وانه - التالي للقرآن الكريم- في موقع المخاطب بالنسبة لآيات الله تعالى ويتأثر بها ويعمل بما تأمر به.
بيانات قرآنية في القرآن الكريم
• عدد سور القرآن الكريم "114" سورة "87" منها مكية و"27" منها مدنية.
• السور والايات المكية هي تلك التي نزلت قبل الهجرة ، والمدنية هي النازلة بعدها .. على ان بعض العلماء يعتبرون مكية الاية او مدنيتها متعلق بمكان نزولها من غير ان يكون لذلك علاقة بالهجرة.
• و كل سورة تتكون من جمل او مقاطع يسمى كل منه آية تبلغ 6236 آية .
• تمثل السورة جزء من آيات القرآن الكريم .. والكلمة جاءت من "سور" التي تعني الحائط الذي يحيط بالمدينة ، وبذلك تكون السورة الحصار الذي يفصل آيات معينة عن نظيراتها في سور اخرى.
• و عدد كلمات القرآن "77934" " كلمة قرآنية .
• وكل ذلك في "30"جزء و كل جزء ينقسم إلى حزبين فيبلغ عدد الاحزاب 60 حزب وكل حزب ينقسم إلى 4 أرباع فيبلغ عددها 240 ربع.
• أما عدد النقاط في القرآن الكريم "1015030" نقطة.
• وعدد حروف القرآن فيبلغ عددها "323670" حرفاً.
• والقرآن الكريم نزل منجما أي مجزأً وليس جملة واحدة على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم على مدار 23 عاما .
معلومات عن القرآن الكريم:
• كل السور تبدأ بالبسملة سوى سورة "التوبة" المباركة ، ومع ذلك القرآن يحتوى على 114 بسملة لأن سورة النمل المباركة فيها بسملتان.
• اسماء 6 انبياء سميت باسمائهم سور يونس- هود- يوسف-ابراهيم- محمد- نوح.
• اطول السور سورة البقرة المباركة بـ"286" آية واقصرها سورة الكوثر بـ"3" آيات.
• سورة التوحيد- الاخلاص- هي السورة الوحيدة التي تحتوي على كسرة واحدة ، هذا بغير البسملة.
• سورة الحمد المباركة : هي اول سورة فيما سورة الناس آخر سورة ، وفقاً للتر تيب المعروف في المصاحف الشريفة ، لاوفقاً لنزول السّور .. ففي هذه الحالة ستكون العلق اول السور النازلة على صدر نبينا محمد"صلى الله عليه وسلم" ، فيما كانت سورة النصر آخرها.
• لفظ الجلالة "الله" جل وعلا، ورد في القرآن الكريم "2707" مرات، "980" في حالة الرفع و"592" في حالة النصب و"1135" في حالة الجر.
• كلمة "وليتلطّف" تتوسط كلمات القرآن الكريم ، وحرف "التاء" فيها يتوسط حروفه.
• لكل سورة في القرآن الكريم اسم خاص بها، ولبعض السور اكثر من اسم حتى ان سورة "الحمد" المباركة لها اكثر من "20" اسماً منها : الفاتحة- ام الكتاب- السبع المثاني- الكنز- الوافية- الكافية- الشافية وغير ذلك.
• بعض السور أخذت اسماؤها من الحروف المقطعة التي في اول السورة ، كما في سور طه- يس-ص-ق.....
• اقصر الايات هي: "يس" في السورة المسماة بهذا الاسم .. وقيل "مدهامتان" في سورة الرحمان، لكن اطول اية هي : الثانية والثمانون بعد المائتين من سورة البقرة.
• تسع وعشرون سورة تبدأ بالحروف المقطعة.
• وخمس سور تبدأ بـ"الحمد لـ....." وهي : الفاتحة والانعام والكهف وسبأ وفاطر.
• سبع سور تبدأ بتسبيح الخالق جل وعلا "سبح- يسبح- سبحان" وهي : الاسراء والاعلى والتغابن والجمعة والصف والحشر والحديد.
• ثلاث سور تبدأ بـ"ياايّها النبي" وهي : الاحزاب ، والطلاق ، والتحريم.
• وسورتان تبدءان بـ"ياايها المزمّل" و"ياايها المدثّر" وهما : المزمل ، والمدثر.
• وثلاث سور تبدأ بـ"ياايها الذين امنوا" وهي : المائدة ، والحجرات ، والممتحنة.
• وخمس سور تبدأ بـ"قل" وهي : الجن ، والكافرون ، والتوحيد ، والاخلاص ، والفلق ، والناس.
• وسورتان تبدءان بـ"ياايهاالناس" وهما : النساء ، والحج.
• واربع سور تبدْان بـ"إنّا" هي : الفتح ، ونوح ، والقدر ، والكوثر.
خمسة عشر سورة تبدأ بصيغة القسم وهي : الذاريات ، والطور ، والنجم ، والمرسلات ، والنازعات ، والبروج ، والطارق ، والفجر ، والشمس ، والليل ، والضحى ، والتين ، والعاديات ، والعصر ، والصافات.
• تحتوي (15) من سور القرآن الكريم على سجدة ، منها (4) واجبة وذلك في سور "حم فصلت" و"حم السجدة" والنجم والعلق و(11) مستحبة في سور الاعراف والنحل ومريم والحجّ- سجدتان- والنّمل والانشقاق والرّعد والاسراء والفرقان وص.
اسماء القرآن الكريم
• اورد القرآن الكريم لنفسه بين اياته اسماء بالعشرات هي: الفرقان- الكتاب- النور- التنزيل- الكلام- الحديث- الموعظة- الهادي- الحق- البيان- المنير- الشفاء- العظيم- الكريم- المجيد- العزيز- النعمة- الرحمة- الروح- الحبل- القصص- المهيمن- الحكم- الذّكر- السراج- البشير- النذير- التبيان- العدل- المنادي- الشافي- الذكرى- الحكيم. وايضا قيل : الميزان واحسن الحديث والكتاب المتشابه والمثاني وحق اليقين والتذكرة والكتاب الحكيم والقيم وابلغ الوعّاظ.
• وصف القرآن الكريم لنفسه "هدىً للمتقين" في سورة البقرة المباركة.
المصدّق لسائر الكتب السماوية وهو الهدى والبشرى لاهل الايمان : { قل من كانَ عدواً لجبريلَ فإنّه نزّله على قلبَك بإذن الله مصدّقاً لما بين يديه وهدىً وبشرى للمؤمنين }.. سورة البقرة المباركة- الاية(97).
• المبين للناس والموعظة للمتقين : { هذا بيانٌ للناس وهدىً وموعظةٌ للمتقين } .. سورة آل عمران - الاية(13 )
• المخرج للناس من الظلمات الى النور : { آلر كتاب أنزلناهُ اليكَ لتخرجَ النّاس من الظّلمات الى النّور بإذن ربهمْ إلى صراط العزيز الحميد" سورة ابراهيم }.. الاية الاولى.
• المذكِّر : { طه. ماأنزلنا عليك القرآن لتشقى إلاّ تذكرةً لمن يخشى }.. سورة طه- الايات (1-3)، وكذلك الاية الاخيرة من سورة القلم المباركة.
• احسن الحديث والكتاب المتشابه : { اللهُ نزّلَ أحسنَ الحديث كتاباً متشابهاً مثانيَ تقشعرّ منهُ جُلود الذين يخشونَ ربّهم ثم تلين جلودُهُم وقلوبهُم الى ذكر الله ذلك هدى الله يهدي به من يشاءُ ومن يُضلل اللهُ فما لهُ من هاد" سورة الزمر }الاية(23).
• هو خير من كل ثروة : { قلْ بفضلِ اللهِ وبرحمته فبذلك فيفرَحوا هو خيرٌ مما يَجمعون } .. سورة يونس.. الاية (5).
• انه الهدى ومصدر الشفاء للذين آمنوا : { ولو جعلناه قرآناً أعجمياً لقالوا لولا فُصّلت آياته أاعجمي وعربي قل هو للذينَ آمنوا هدىً وشفاء... }سورة فصلت - الاية (44).
القصص القرآنية
• اشار القرآن الكريم الى قصص الانبياء عليهم السلام واقوامهم بهدف العبرة والاعتبار، وقد ذكر الكتاب العزيز اسماء (25) نبيا مع قصصهم وهم:
محمد- آدم- ابراهيم- اسماعيل- اسحاق - الياس- ادريس- ايوب- عيسى- موسى-نوح- لوط- يوسف- يعقوب-اليسع- هود- يونس- صالح- شعيب- داوود- يحيى- زكريا- ذو الكفل- سليمان- هارون .
المواضيع القرآنية التي ورد تناولها في آيات القرآن الكريم :
تناول القرآن الكريم في آياته الشريفة مواضيع كثيرة، وقد توصلت بعض الاحصاءات الى تصنيف المواضيع في الايات وفقا للشكل التالي:
• العقائد - (1443) آية - والتوحيد- (1102) آية - والتوراة- (1025) آية - والعبادات- (4110) آية - والنظام الاجتماعي- (84 )آية - والدين (826) آية
• وتهذيب الاخلاق (803) آيات - وبشأن سيدنا محمد"ص"- (405) آيات- والتبليغ (400) آية
• والقرآن الكريم- (390) آية
• وماوراء الطبيعة- (219) آية
• والنصارى- (161) آية
• وبني اسرائيل- (110) آيات
• والعلوم والفنون- (80) آية
• والنصر- (71) آية
• والشريعة- (29) آية
• والتاريخ- (27) آية
• والتجارب- (9) آيات
اسماء الحيوانات الواردة في القرآن الكريم
البعير- البقر- الثعبان- الجراد- الجوارح- الحام- الحمولة- الحية- الخنازير- القردَة- القمّل- المعز- الناقة- النحل- الهدهد- الابابيل- الانعام- البحيرة- البعوضة- الدابّة- الذباب- الصافنات- الطائر- البغال- الجمال- الجياد- الحمار- الحوت- الفيل- القسورة- الكلب- الموريات- النعجة- النمل- الوصيلة- الابل- البُدن- الخيل- الذئب- دابّة الارض "الدودة"- السائبة- الضأن- العاديات- العجل- العشار- الغنم- العرم- العنكبوت- الغراب- الفراش.
اسماء الملابس في القرآن الكريم :
الاستبرق- الثياب- الحرير- السندس- القميص- الجلابيب- العبقري- كسوة.
اسماء السّلع في القرآن الكريم :
الآنية- الاثاث- الاقلام- الاوتاد- الجفان- الخياط- الدِّهان- السراج- السرُر- صحاف- الفخّار- ! القدور- القلائد- الكأس- المسد- المهد- الموازين- الاباريق- الاقفال- الاكواب- الاوعية- الجواب- الدّلو- الرّفرف- السرادق- السُّلّم- الصواع- العصا- الغطاء- الفراش- القسطاس- القوارير- الكرسي- الماعون- المصباح- المنسأة- النمارق.
اسماء اعضاء بدن الانسان في القرآن الكريم:
الآذان- الاذقان- الارحام- الاصلاب- الاعناق- الافئدة- الامعاء- الانف- البدن- البنان- الجلود- حبل الوريد- الحناجر- الدم- الرأس- السوءات- "سوءة: عورة"- الاصابع- الصدر- الظهر- العطف- القلب- اللحم- المضغة- الوتين- الارجل- الاعقاب- الاعينُ- الافواه- الانامل- الايدي- البطن- الجيد- الحلقوم- الخُرطوم- الرّقاب- الظفر- العضد- العظام- العُتق- الشّفة- الكعبين- الوريد.
اسماء الالوان في القرآن الكريم :
الابيض- الاخضر- الاحوى "الاسود المائل للخضرة"- الاسود- الاصفر ومدهامتان "الاخضر القريب من السواد".
اسماء وصفات الرسول الاكرم"ص" في القرآن الكريم:
احمد- الامين- اول المؤمنين- اول المسلمين- اول العابدين- البرهان- البشير- خاتم النبيين- داعياً الى الله- رحمة للعالمين- رحيم- رسول- رسول الله- رسول امين- رسول مبين- رسول كريم- رؤوف- سراجاً منيراً- شاهد- شهيد- صاحب- طه- عبد الله- مبشّر- محمد"ص"- المدثِّر- المزمِّل- مذكّر- منذر- ناصح أمين- النبي- النبي الامّي- نذير- النذير المبين- وليّ- يس.
بعض اسماء وصفات يوم القيامة في القرآن الكريم
الآخرة- الخافضة- الحاقّة- الرّاجفة- الرّادفة- الرّافعة- الساعة- الصاخّة- الغاشية- القارعة- المعاد- الواقعة- اليوم الآخر- يوم البعث- يوم تُبلى السرائر- يوم التغابن- يوم التّلاق- يوم التناد- يوم الجمع- يوم الحساب- يوم الحسرة- يوم الحق- يوم الخروج- يوم الخلود- يوم الدين- يوم عسير- يوم عظيم- يوم عقيم- يوم الفتح- يوم الفصل- يوم القيامة- يوم كبير- يوم محيط- يوم مشهود- يوم معلوم- يوم موعود- يوم الوعيد-يوم الجزاء- يوم النّدامة- يوم الشهادة- يوم النشور- يوم لاينفع مال ولابنون الاّ من اتى الله بقلب سليم.
بعض اسماء وانواع الجنان في القرآن الكريم
جنات عدن- جنات الفردوس- جنّات المأوى- جنات النعيم- جنّة الخلد- جنة عالية- دار السلام- دار القرار- دار المتقين- دار المقامة- روضات الجنّات- الدار الآخرة- الحسنى- الفضل.
بعض اسماء والقاب جهنم في القرآن الكريم
الهاوية- الشّوى- اللظى- النار- السموم- الساهرة- الحُطمة- الجحيم- بئس المصير- بئس القرار- بئس المهاد- بئس الورد المورود- جهنّم- الحافرة- دار البوار- دار الفاسقينَ- السّقر- السّعير- سوء الدار.
اسماء الملائكة المصرّح بها في القرآن الكريم :
جبريل "روح الامين"- هاروت- ماروت- ميكال- مالك.
الاعداد الواردة في القرآن الكريم
اثنا عشر- أحد- اربع- الف- الفين- اثنان- احد عشر- اربعين- الف سنة الاّ خمسين- الوف- بضع- تسع- تسعة عشر- تسع وتسعون- ثالث- ثاني- ثلاث- ! ثلاثة آلاف- ثلاث مائة- ثلاثون- الثّلث- الثلثان- ثماني- الثّمن- حُقب- الخامسة- خمس- خمسة- خمسة آلاف- خمسين- خمسين الف- رابع- رُباع- الربع- سبع- سبعون- ستة- ستين- عشر- عشرون- عُصبة- مائة الف- مائتين- مثنى.
الاوزان والمقاييس في القرآن الكريم
الصاع: يعادل ثلاثة كيلوغرامات تقريباً. و القنطار: ستة امنان- المن يساوي شرعاً 180 مثقالاً-. والمثقال: عرفاً يساوي درهماً ونصف درهم.
درهم: يعادل اربع حبّات من الحمص. ودينار: مثقال شرعي.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://quranacademy.talk4her.com
Admin
Admin


عدد المساهمات : 48
تاريخ التسجيل : 02/10/2011

مُساهمةموضوع: كيف تحفظ القرآن (2)   الإثنين مايو 06, 2013 9:47 pm



سلسلة كيف تحفظ القرآن
)دورة أولي الألباب في حفظ الكتاب )
الدكتور / محمد يونس حميدة
دراسات عليا في الدراسات الاسلامية
دكتوراة في الادارة
مدرب معتمد تنمية بشرية



العدد (2)


القرآن الكريم مُيَسَّرٌ للحفظ والمذاكرة
من خصائص القرآن الكريم أنه كتاب يسره الله تعالى للحفظ والذكر، قال تعالى: { ولقد يَسَّرنا القرآن للذِّكْرِ فهل من مُدَّكِر } (القمر:17) وهذا طريق من الطرق التي هيأها الله لحفظ كتابه الكريم من التبديل والتحريف والضياع، تصديقاً لقوله تعالى: { إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون } (الحجر:9) فالقرآن الكريم هو الكتاب الوحيد الذي حفظه الله بحفظه، وسلّمه من كل تبديل أو تغيير، ليكون حجة على الناس يوم الدين.
- ولقد استفاضت الأحاديث النبوية المرغِّبة بحفظ القرآن، نذكر منها قوله صلى الله عليه وسلم: ( يجيء صاحب القرآن يوم القيامة، فيقول: يا رب حلِّه، فيُلبس تاج الكرامة، ثم يقول: زده، فيُلبس حُلَّة الكرامة، ثم يقول: يا رب ارضَ عنه، فيرضى عنه، فيقال له: اقرأ وارق، وتزاد بكل آية حسنة ) رواه الترمذي ، وقال: حسن صحيح، ورواه الحاكم وصححه .
- ومن ذلك أيضاً قوله صلى الله عليه وسلم: ( يقال لصاحب القرآن: اقرأ وارقَ، ورتل كما كنت ترتل في الدنيا، فإن منزلتك عند آخر آية تقرؤها ) رواه أحمد .
ولمنـزلة حافظ القرآن وفضله، فقد أرشد رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أحقيته وأفضليته في إمامة الصلاة، فقال: ( يؤمُّ القوم أقرؤهم لكتاب الله ) رواه مسلم .
وبلغ من إكرام رسول صلى الله عليه وسلم لِحَفَظَةِ كتاب الله أن قدَّمهم على غيرهم في اللحد في غزوة أحد، فكان صلى الله عليه وسلم، إذا أراد أن يدفن رجلين سأل: ( أيهم أكثر أخذًا للقرآن - أي حفظًا لكتاب الله - فإن أُشير له إلى أحدهما قدَّمه في اللحد ) رواه البخاري .
ويكفي أهل القرآن شرفًا أن أضافهم الله إلى نفسه، واختصهم بما لم يختص به غيرهم، ففي الحديث يقول عليه الصلاة والسلام: ( إن لله أهلين من الناس، فقيل: مَن هم؟ قال أهل القرآن، هم أهل الله وخاصته ) رواه أحمد .
ولما كانت هذه مكانة حفظ القرآن وحفظته، فقد وجدنا صغار الصحابة وشبابهم رضي الله عنهم، كـ عمرو بن سلمة ، و البراء بن عازب ، و زيد بن ثابت ، وغيرهم كثير، يحرصون على تعلم القرآن وحفظه، حتى إن زيد بن ثابت رضي الله عنه كان من الحفظة الأثبات، الذين اعتمد عليهم أبو بكر و عثمان في جمع القرآن الكريم .
وقد سار سلف هذه الأمة من التابعين ومَن بعدهم على هدي الصحابة، في حفظهم لكتاب الله، ولو رجعنا إلى تراجم أهل العلم لوجدنا أن جُلَّهم قد حفظ القرآن الكريم، ولمَّا يجاوز الخامسة عشرة من عمره .
- وينبغي أن نعلم أن لحفظ القرآن الكريم آداب ينبغي مراعاتها والحفاظ عليها، ويأتي في مقدمة هذه الآداب الإخلاص لله، فإن الله لا يتقبل من العمل إلا ما كان خالصًا له، قال تعالى: { وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين } (البينة:5).
ولا يكون حفظك للقرآن لدنيا تصيبها، أو سمعة تقصدها، أو منصباً تبتغيه. وقد ثبت في الحديث، أن من تسعَّر بهم النار يوم القيامة ثلاثة، منهم ( رجل تعلَّم العلم وعلَّمه، وقرأ القرآن، فأُتيَ به فعرَّفه الله نِعَمَه فعرفها، قال: فما عملت فيها؟ قال: تعلمت العلم وعلمته، وقرأت فيك القرآن، قال: كذبت، ولكنك تعلمت العلم ليقال: عالم، وقرأت القرآن ليقال: هو قارئ، فقد قيل، ثم أُمر به فسُحب على وجهه ثم أُلقي في النار ) رواه مسلم .
ثم يأتي بعد الإخلاص العمل بالقرآن والالتزام بأوامره ونواهيه، وهذا هو المقصد الأٍساس الذي نزل القرآن لأجله، فالحفظ ليس غاية في ذاته، بل هو وسيلة لغاية، فلا تفرَّط بالعمل لأجل الحفظ، ولكن لِتَحْفَظَ لأجل العمل، ولهذا كان القرآن حجة للعاملين به، وحجة على المعرضين عنه، وقد صح في الحديث قوله صلى الله عليه وسلم: ( والقرآن حجة لك أو عليك ) رواه مسلم .
- ويدخل في موضوع العمل بالقرآن التخلق بأخلاقه، فعلى حافظ كتاب الله، أن يكون قرآناً يمشي بين الناس في سلوكه وأخلاقه، فلا يكون متكبراً أو مستعلياً على عباد الله، بل ليكن عليه سمت الخشوع والوقار والخضوع لله، والتذلل لإخوانه المؤمنين .
- ومن أهم الأشياءالتي ينبغي لحافظ القرآن الاهتمام بها، تعاهد القرآن بالمراجعة والمدارسة، كيلا ينفلت منه ما أكرمه الله بحفظه. وقد ثبت في الحديث عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: ( تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفسي محمد بيده لهو أشد تفلُّتاً من الإبل في عُقُلِها ) رواه البخاري و مسلم .
- ثم اعلم أن حفظ القرآن لابد أن يُتلقى عن أهل العلم، المشهود لهم بالعلم والصلاح أولاً، ومن ثَمَّ تأتي الوسائل المساعدة على ذلك، كالمذياع والمسجلة وغيرها من وسائل التعليم المعاصرة، لتكون عوناً وسنداً لما تم تلقِّيه بداية .
- ومن الأمور التي تساعدك على حفظ القرآن الكريم وتيسِّرَه عليك، تخصيص ورد يومي لتحفظه، كصفحة مثلاً، ولا نرى لك حفظ مقدار كبير بشكل يومي، كيلا تدخل السآمة على نفسك، ولتستطيع مراجعة وتثبيت ما تم لك حفظه؛ ولا تنسَ الدعاء في ذلك، ففيه عون لك - إن شاء الله - على الحفظ، واستعن بالله ولا تعجز.
فوائد قيمة ونصائح غالية للحفظ
أولا : تضرع إلى الله سبحانه وتعالى وأكثر من الدعاء بأن يعينك على حفظ القرآن فإن القرآن كما قال محمد بن واسع : ((... بستان العارفين ، فأينما حلُّوا منه حلُّوا في نزهة )) .
واعلم أن الإلحاح في الدعاء من أعظم آداب الدعاء ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((لا يزال يستجاب للعبد ما لم يَدْعُ بإثم أو قطيعة رحم ما لم يستعجل )) قيل : يا رسول الله ما الاستعجال ؟ قال : (( يقول : قد دعوت وقد دعوت فلم أرَ يستجيب لي فيستحسر عند ذلك ويَدَع الدعاء )) أخرجه مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه .
ثانيا : اجعل لك وِرداً يوميا تتلو فيه القرآن وحبذا أن لا يقل عن جزء في اليوم ، ولا تبدأ عملك اليومي في مدارسة العلم إلا بعد الانتهاء من ورد القرآن . ولا يشغلنك الحفظ عن التلاوة ، فإن التلاوة وقود الحفظ.
ثالثا : داوم على أذكار الصباح والمساء والنوم ، وأيضا المداومة على الأحراز التي تحفظك بإذن الله من الشيطان، فإن الذكر عدو الشيطان قال تعالى : { إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمْ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنْ الصَّلَاةِ فَهَلْ أَنْتُمْ مُنتَهُونَ(91)} المائدة .
فإِنْ حَفِظَك اللهُ من الشيطان استطعت المداومة على تلاوة كتابه وحفظه ، لأن الشيطان نعوذ بالله منه إذا عجز عن إيقاع المسلم في الشرك والبدع والكبائر والصغائر، وسوس له ودعاه إلى الاشتغال بالمباحات التي لا ثواب فيها ولا عقاب أو يشغله بالعمل المفضول عما هو أفضل منه ، كمن يشتغل بالصلاة النافلة والإمام قائم يصلي الفريضة ، وكمن يشتغل بحفظ الشعر الذي هو كلام البشر ولا يحفظ من القرآن إلا القليل .
رابعا : لا تتخلفن عن مجالس العلماء ، خاصة مجالس القرآن إلا لعذر ، البعض لو دعي إلى عقيقة أو وليمة لبى مسرعا ، وإذا مر بمجلس علم ولى مدبرا!! ويقول البعض في هذه الأيام أستطيع سماع هذا المجلس من الأشرطة المسجلة !! ولكن هذا المسكين قد حرم نفسه من أجر عظيم وهو لا يعلم ، روى مسلم وأبو داود عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : (( ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله عز وجل ، ويتدارسونه بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده )) .
خامسا : عليك بالصاحب الذي يساعدك على ذكر الله، فإن بعض الأصحاب إذا دعوته لتلاوة القرآن أخبرك بأنه يريد الانصراف لأمر ما ، ولو أنك استرسلت معه في حديث غيره ما أخبرك بالانصراف ، فاظفر بالصديق الذي يعينك على تلاوة القرآن فإنه كنز نفيس .
سادسا : إذا صليت وراء إمام ، وكنت تحفظ الآيات التي يتلوها في الصلاة ، فقف مستمعا لا مصححا ، فإذا التبست عليه بعض الآيات لتكن نيتك عند التصحيح إجلال كلام الله تعالى وحفظه ، وإلا كما جاء في سنن ابن ماجه بسند صحيح عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( من تعلم العلم ليباهي به العلماء ، أو يماري به السفهاء ، أو يصرف به وجوه الناس إليه ، أدخله الله جهنم )) .
سابعا : اعلم أن بداية العلم هو حفظ القرآن، وكل آية تحفظها باب مفتوح إلى الله تعالى ، وكل آية لا تحفظها أو أنسيتها باب مغلق ، حال بينك وبين ربك ، واعلم أن المسلم لو عرض عليه ملء الأرض ذهبا لا يساوي نسيانه أقصر سورة في القرآن ، بل لا يساوي حرفا واحدا من كتاب الله تعالى ، فينبغي أن يكون حرصك على ما لا تحفظه من القرآن أكثر من حرصك على أقصر سورة في القرآن .
ثامنا : حافظ على الوضوء عند قراءة القرآن مع إحسانه، ومعنى إحسانه هنا اتباع هدي النبي صلى الله عليه وسلم في الوضوء .
تاسعا : المحافظة على الاستغفار والإكثار منه، فإن نسيان القرآن من الذنوب . قال عبد الله بن مسعود رضي الله عنه : إني لأحتسب أن الرجل ينسى العلم قد عَلِمَه بالذنب يعمله .
( وكان الإمام أبو حنيفة رحمه الله تعالى ورضي عنه : إذا أشكلت عليه مسألة قال لأصحابه : ما هذا إلا لذنب أحدثته ! وكان يستغفر، وربما قام وصلى ، فتنكشف له المسألة . ويقول: رجوت أني تيب عليّ . فبلغ ذلك الفضيل بن عياض ، فبكى بكاء شديدا ثم قال : ذلك لقلة ذنبه ، فأما غيره فلا ينتبه لهذا ) .
وقال ابن القيم رحمه الله في كتابه الفوائد : ( الذنوب جراحات ، ورب جرح وقع في مقتل !! وما ضرب عبد بعقوبة أعظم من قسوة القلب والبعد عن الله ، وأبعد القلوب من الله القلب القاسي! وإذا قسا القلب قحطت العين، وقسوة القلب من أربعة أشياء إذا جاوزت قدر الحاجة: الأكل والنوم ، والكلام والمخالطة).
ومن آثار المعاصي كما ذكر ابن القيم في الجواب الكافي : ( حرمان العلم فإن العلم نور يقذفه الله في القلب ، والمعصية تطفئ ذلك النور )
ولما جلس الإمام الشافعي بين يدي مالك وقرأ عليه أعجبه ما رأى من وفور فطنته ، وتوقد ذكائه ، وكمال فهمه ، فقال : إني أرى الله قد ألقى على قلبك نورا ، فلا تطفئه بظلمة المعصية .
وقال الشافعي :
شكوت إلى وكيع سوء حفظي فأرشدني إلى ترك المعاصي
وأخبرني بأن العلم نور ونور الله لا يُهدى لعاصي
وذكر ابن كثير في تفسيره لقول الله تعالى في سورة الشورى { وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفو عن كثير } عن الضحاك قال : ما نعلم أحدا حفظ القرآن ثم نسيه إلا بذنب ثم قرأ { وما أصابكم من مصيبة ..} الآية ثم قال الضحاك : وأي مصيبة أكبر من نسيان القرآن .
عاشرا : احذر من الغرور بما تحفظه من كتاب الله وتعلم القرآن ، وليكن تعلمك للقرآن ابتغاء ما عند الله واكتساب الخشية والسكينة والوقار لا الاستكبار .
قال الشافعي : كنت أتصفح الورق بين يدي مالك برفق لئلا يسمع وقعها . وقال الربيع تلميذ الإمام الشافعي (والله ما اجترأت أن أشرب الماء والشافعي ينظر).
فانظر رحمني الله وإياك في أحوال السلف وكيف كان تواضعهم في العلم وشتى أمورهم ، واحذر ثم احذر أن تنظر إلى الناس بعين الاحتقار والتقليل من شأن بعضهم لأنك تحفظ القرآن وهم لا يحفظون فإنها مصيبة أيما مصيبة !!.
حادي عشر : اعلم أخي أن حفظ القرآن نعمة عظيمة على الحافظ لكتاب الله تستحق الشكر حيث يكون القلب عامرا فاحمد الله أيها الحافظ واشكره على هذه النعمة ، قال تعالى : { وإذ تأذن ربكم لئن شكرتم لأزيدنكم ، ولئن كفرتم إن عذابي لشديد}[إبراهيم 7 ] .
قال تعالي " ومن أراد الآخرة وسعي لها سعيها وهو مؤمن فأولئك كان سعيهم مشكورا"
مقومات وقواعد أساسية للحفظ
هنالك مجموعة مقومات وقواعد لا بد منها لمن يشتغل بحفظ القرآن الكريم نذكر فيما يلي أهمها :
1- إخلاص النية لله عز وجل وإصلاح القصد وجعل حفظ القرآن والعناية به من أجل الله تعالى والفوز بجنته والحصول على مرضاته فلا أجر ولا ثواب لمن قرأ وحفظ رياء أو سمعة ولا شك أن من قرأ القرآن مريدا الدنيا وزينتها فهو آثم .
قال الله تعالى : { مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمَالَهُمْ فِيهَا وَهُمْ فِيهَا لَا يُبْخَسُونَ(15) أُوْلَئِكَ الَّذِينَ لَيْسَ لَهُمْ فِي الْآخِرَةِ إِلَّا النَّارُ وَحَبِطَ مَا صَنَعُوا فِيهَا وَبَاطِلٌ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ(16)}هود
ويقول سبحانه وتعالى : { مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْعَاجِلَةَ عَجَّلْنَا لَهُ فِيهَا مَا نَشَاءُ لِمَنْ نُرِيدُ ثُمَّ جَعَلْنَا لَهُ جَهَنَّمَ يَصْلَاهَا مَذْمُومًا مَدْحُورًا(18)}الإسراء
وأخرج مسلم في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (( إن أول الناس يقضى عليه يوم القيامة رجل استشهد ، فأتي به ، فعرفه نعمه ، فعرفها ، قال : فما عملت فيها؟ قال : قاتلت فيك حتى استشهدت ، قال : كذبت ، ولكنك قاتلت ليقال جريءٌ ، فقد قيل ، ثم أمر به فسحب على وجهه حتى أُلقي في النار ، ورجل تعلم العلم وعلمه ، وقرأ القرآن ، فأتي به فعرفه نعمه ، فعرفها ، قال : فما عملت فيها ؟ قال : تعلمت العلم وعلمته ، وقرأت فيك القرآن ، قال : كذبت ، ولكنك تعلمت العلم ليقال عالم ، وقرأت القرآن ليقال قارئ فقد قيل ، ثم أُمر به فسحب على وجهه حتى أُلقي في النار ، ورجل وسع الله عليه ، وأعطاه من أصناف المال كله ، فأتي به فعرفه نعمه فعرفها ، قال : فما عملت فيها ؟ قال : ما تركت من سبيل يُحبُّ أن ينفق فيها إلا أنفقت فيها لك ، قال: كذبت ولكنك فعلت ليقال : هو جواد ، فقد قيل : ثم أُمر به فسحب على وجهه ، ثم ألقي في النار )) .
2- الدافع الذاتي والهِمَّة العالية : وهو أساسي لكل من يحاول حفظ القرآن إذ لا بد من تحسس اللذة والسعادة في تلاوة القرآن الكريم فللقرآن الكريم حلاوة خاصة ، ولذة مصاحبة يدركها من يبحث عنها ويتحراها ، ولا بد أن يصاحب الدافع الذاتي هِمَّة عالية وعزيمة صادقة حتى لا تفتر بعد مدة قصيرة .
قال تعالى: { إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آياتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًَا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ(2) } الأنفال
وحيثما تهيأ هذا الدافع الذاتي رأيت الإنسان لا يمل من النظر في كتاب الله سبحانه ، ولا يشبع من تلاوته .
3- اختر الوقت والمكان المناسب الذي تكون فيه نشيطا وبعيدا عن الشواغل والتشويش وبوعي تام لما تقرأ، فكثيرا ما يردد دارس قطعة يود حفظها بخمول مرات كثيرة دون أن يجد نتيجة سارَّة والسبب انصراف ذهنه إلى شيء آخر. لذلك لابد من التركيز والانتباه ودرء الخمول أثناء الحفظ .
4) نظم وقتك ووزعه توزيعا حسنا على ساعات الليل والنهار ، ومن أهم فوائد توزيع الوقت : تجدد النشاط والهمة ، ودفع الكلل والملل ، والإقبال على الجد والتقليل من اللهو .
5- تصحيح النطق والقراءة : ولا يكون ذلك إلا بالسماع من قارئ مجيد أو حافظ متقن ولا يعتمد القارئ على نفسه في قراءة القرآن وتجويده مهما كان متمكن من اللغة العربية .. والقرآن لا يؤخذ إلا بالتلقي فقد أخذه الرسول صلى الله عليه وسلم من جبريل شفاها ، وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يعرض القرآن على جبريل كل سنة مرة واحدة في رمضان وعرضه في العام الذي توفي فيه مرتين ، وقد أخذ الصحابة القرآن عن الرسول صلى الله عليه وسلم شفاها وأخذه عنهم أجيال الأمة بعدهم منهم .
ومما يساعد على تصحيح النطق والقراءة أيضا هذه الأيام السماع من الأشرطة لقارئ متقن ولا يعتمد في ذلك على أشرطة صلاة التراويح.
6- تحديد نسبة الحفظ كل يوم فمثلا يحدد عشر آيات كل يوم أو صفحة أو حزب أو ربع حزب أو أكثر أو أقل كل حسب استطاعته .
7- إجادة الحفظ : لا تجاوز مقررك اليومي حتى تجيد حفظه تماما وذلك ليثبت في الذهن ومما يعين على ذلك أن يجعله شغله طيلة الليل والنهار وذلك بقراءته في الصلاة السرية وفي الجهرية إن كان إماما وفي النوافل وخاصة قيام الليل مع مراعاة هدي النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة ومقدار قراءته صلى الله عليه وسلم فيها ، وكذلك في أوقات انتظار الصلوات .
8- حافظ على رسم واحد لمصحفك وذلك لأن الإنسان يحفظ بالنظر كما يحفظ بالسمع حيث تنطبق صور الآيات ومواضعها في المصحف في الذهن مع القراءة والنظر في المصحف ، فإذا غيَّر الحافظ مصحفه الذي يحفظ منه ، أو حفظ من مصاحف شتى متغيرة مواضع الآيات فإن حفظه يتشتت ويصعب عليه الحفظ.
9- الفهم طريق الحفظ : من أعظم ما يعين على الحفظ فهم الآيات المحفوظة ومعرفة وجه ارتباط بعضها ببعض لذلك يجب على الحافظ أن يقرأ تفسير بعض الآيات والسور التي يحفظها وعليه أن يكون حاضر الذهن عند القراءة .
10- لا تجاوز سورة حتى تربط أولها بآخرها : بعد إتمام السورة لا ينبغي أن تنتقل إلى سورة أخرى إلا بعد إتمام حفظها تماما وربط أولها بآخرها وإتقانها .
11- التسميع الدائم : يجب ألا يعتمد على تسميع حفظه لنفسه بل عليه أن يعرض حفظه على حافظ آخر أو متابع آخر في المصحف ويكون هذا الحافظ أو المتابع متقن للقراءة السليمة حتى ينبه إلى الأخطاء أثناء التسميع مثل أخطاء النطق أو التشكيل أو النسيان ، فكثيرا ما يحفظ الفرد السورة خطأ ولا ينتبه لذلك .
12- المتابعة الدائمة : يقول صلى الله عليه وسلم (( والذي نفسي بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها )) متفق عليه . وعن ابن عمر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( إذا قام صاحب القرآن فقرأه بالليل والنهار ذكره ، وإذا لم يقرأه نسيه ) رواه مسلم .
فلا يكاد القارئ يتركه قليلا حتى ينساه لذلك لا بد من المتابعة الدائمة والسهر الدائم على حفظ القرآن .. وهذا يعني أن الحافظ لا بد أن يكون له ورد دائم كل يوم .
13- العناية بالمتشابهات وخاصة التشابه في اللفظ وعلى مدى الاهتمام به يكون الحفظ جيدا .قال تعالى {اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُتَشَابِهًا مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُضْلِلْ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ(23) } الزمر
14- اغتنام سنوات الحفظ الذهبية وهي تقريبا من سن الخامسة إلى الثالثة والعشرين حيث تكون الحافظة في هذه السنوات أفضل من غيرها ثم يبدأ خط الحفظ بالهبوط ويبدأ خط الفهم بالصعود ، وقد قيل ( الحفظ في الصغر كالنقش على الحجر ، والحفظ في الكبر كالنقش على الماء).
بعض الوسائل والطرق التي تعين على الحفظ
1- مصحف الحفاظ : ويتميز بأن الصفحة دائما تبدأ برأس آية وتختتم برأس آية وأن الأجزاء لا تبدأ إلا برؤوس الصحائف مما ييسر على القارئ تركيز بصره في الآية حتى ينتهي من استظهارها من غير أن يتوزع ذهنه بين صفحتين .
2- المصحف المجزأ : سواء كان كل جزء مستقل أو كل خمسة أجزاء مستقلة فبالإمكان الاحتفاظ بواحد في الجيب بسهولة ويسر .
3- قراءة الآيات قراءة متأنية : يستحسن لمن أراد الحفظ تلاوة الآيات وقراءتها قراءة متأنية قبل الحفظ ليرسم لنفسه الصورة العامة لها .
4- الطريقة الثنائية : ينبغي أن يبحث عن أخ يشترك معه في الحفظ ويتخذه خليلا في الذهاب والإياب والمدارسة ، ويستحسن وجود التلاؤم والوفاق بينهما من الناحية النفسية والتربوية والدراسية والسن أيضا حتى تثمر هذه الطريقة في الحفظ.
5- تقسيم الآيات إلى مقاطع يربطها مثلا موضوع واحد وتحفظ من أولها إلى آخرها جملة أو يمكن اعتبار خمسة آيات تبدأ أو تنتهي بحرف معين مقطعا مستقلا أو آية جامعة تبدأ بـ { يا أيها الذين آمنوا } أو { يا أيها الناس } وغير ذلك .. وبهذا التقسيم تصغر الصفحة في نظر القارئ وتصبح كل صحيفة مقطعين أو ثلاثة يمكن حفظها بسهولة .
6- قراءة الآيات في الصلاة وقيام الليل والنوافل فإذا حفظت مقطعا فكرره في جميع الفروض والنوافل وتحية المسجد ، فكلما كررت ونسيت فعد إلى المصحف فإنك سوف تحفظه بإذن الله ، وقيام الليل من أحفظ ما يكون للقرآن { إن ناشئة الليل هي أشد وطئا وأقوم قيلاً }
7- طريقة الكتابة : وتتم بأن يكتب الطالب المقطع بيده على السبورة أو على ورقة بالقلم الرصاص ثم يحفظها ثم يبدأ بمسح المقطع بالتدريج لينتقل إلى مقطع آخر .
8- طريقة للمراجعة : يمكنك أن تأتي بكراسة من الورق الأبيض ، في نفس حجم طبعة المصحف الذي تحفظ منه ، ثم ترقم صفحاتها بنفس ترقيم المصحف ، مع قيامك برسم المستطيل الداخلي في كل ورقة ، بنفس مقاس تلك الطبعة ، ثم بعد ذلك تقوم بكتابة الكلمات التي أنسيتها أو التبس عليك حفظها ، بخط واضح كاللون الأحمر مثلا ، مع تركك باقي الصفحة دون كتابة ، فإذا أردت مراجعة سورة ما نظرت إلى تلك الكراسة . ويمكن استعمال أقلام التظهير على الكلمات محل الالتباس في الحفظ وتظهيرها في المصحف مباشرة ، وعند المراجعة تقرأ فقط الكلمات المظهرة .
9- الالتزام بالبرنامج المكتوب فلا بد أن يعتمد من أراد حفظ القرآن برنامجا محددا مكتوبا يلتزم به يوميا ويكون هذا البرنامج حسب طاقته وقدرته على الحفظ ، فضع لك برنامجا تستطيع الاستمرار بتنفيذه .
10- فهم المعنى العام للآية فهو باب لرسوخ الحفظ في الذهن .
11- الالتحاق بمعاهد وحلقات تحفيظ القرآن في المساجد أو غيرها فإنها تعين الراغب في الحفظ على المتابعة وفهم المعنى وإتقان التلاوة . وهي من أنفع الطرق للصغار والفتيان في حفظ القرآن .
12- الالتزام بإمامة مسجد وتعتبر وسيلة ناجحة جدا لمن يستطيعها تجعل الفرد في متابعة وحرص على إتقان الحفظ دائما.
13- الترديد والتكرار : ويقصد بها الترديد مع المعلم أو مع شريط لقارئ متقن التجويد ، وتكرار سماع الشريط لأن السماع من الوسائل القوية في الحفظ عند الكثير من الناس ، فيرسخ السماع في الذهن كما يرسخ مكان الكلمات في المصحف في الذهن .
وهذه الطريقة مفيدة وهي من أكثر الطرق ثمرة خاصة مع الصغار . قال ابن مسعود رضي الله عنه : حفظت من في رسول الله صلى الله عليه وسلم بضعا وسبعين سورة .
بعض المأكولاتِ التي تُساعدُ في عمليّة الحفظ
وإتماماً للفائدة سأذكر بإيجازٍ بعضَ آراء أهل العلم بالمآكل التي تعين على الحفظ: قال زُّهْريُّ: عليكَ بالعسل فإنّه جيِّدٌ للحفظ.
والعسلُ فيه شفاءٌ للناس بنصّ القرآن، قال تعالى: ﴿يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاء لِلنَّاسِ﴾ [النحل:69]،ولا بأسَ أن تستعملَ العسلَ بدلَ السُّكَّر في المشروبات الباردة أو الساخنة كـ (الشاي) وغيره، فإنك إن تعوَّدتَّ عليه وجدتَّه لذيذاً.
وينصحُ بعضهم بوصفةٍ مُجرَّبةٍ للحفظ: اغْلِ بدل (الشاي) نعناعاً وقطِّرْ عليه قطراتٍ من زيت الحبّة السَّوداء، وأضفْ ملعقةً كبيرةً من العسل الحقيقيِّ واشربهُ في الصباح، وتمتَّعْ طوال يومك بذاكرةٍ صافيةٍ، ونشاطٍ في الجسم، وعدم ارتفاع السُّكَّر لديك.
وخلطُ العسل بزيت الحبّة السَّوداء مفيدٌ جدَّاً في تحسين الصَّوت، وإذهاب البلغم، كما أخبرني خُبراء العسل بشرط أن يكون بقدرٍ. وقال الهاشميُّ: من أحبَّ أن يحفظ الحديث فليأكل الزبيب.
- أكل الزبيب على الرّيق يقوّي الذاكرة، وخاصةً الأشقر منه.
وجاء رجلٌ إلى عليّ بن أبي طالب، فشكا إليه النِّسيانَ، فقال: عليك بألبان البقر؛ فإنه يُشجِّعُ القلب، ويُذهبُ النِّسيانَ. وقال أيضاً: عليكم بالرمَّان فإنه نضوج المعدة.
ومن الأدوية النافعة جداً: شُرْبُ ماء زمزم بنية الحفظ: قال النبي صلى الله عليه وسلم: «ماء زمزمٍ لِما شُرِبَ له».
وقد شربَ من ماء زمزم كثيرٌ من السلف الصالح على نِيَّاتٍ متفاوتة فاستجاب الله لهم: فقد قيل إنّ الحافظ ابن حجر العسقلانيَّ شرب من ماء زمزم على نية أن يجعله الله في علم الحديث مثل الإمام الذّهبيّ، وجاء من بعده الإمام السيوطيُّ فشربَ من ماء زمزمٍ على نيّة أن يصل في الفقه إلى رتبة سراج الدين البُلْقِينيّ وفي الحديث إلى رتبة الحافظ ابن حجرٍ العسقلانيّ.
ومن الأطعمة المفيدة: السمكُ الطازج، فأن في السمك فيتاميناتٍ تقوِّي الدماغ.
وفي العموم فإن كثرة الطعام والتخمة تؤدي إلى ضعف في الذاكرة واسترخاء في التفكير، مما لا يتفق مع من يريد أن يكون نشط الذاكرة، قويَّ الحفظ، وقديماً سمعنا المشايخ يقولون: البطنةُ تُذهبُ الفِطنةَ.
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما ملأ ابن آدم وعاءً شراً من بطنٍ، حسبُ ابن آدم أكلاتٌ يُقمن صلبه، فإن كان لا محالة فثلثاً طعاماً، وثلثاً شراباً، وثلثاً لنفسه. فامتلاء المعدة يحول بينك وبين الحفظ الجيِّد.
قال الخطيب البغدادي: أوقات الجوع أحمدُ للتَّحَفُّظِ من أوقات الشِّبع، وينبغي للمُتحفِّظ أن يتفقَّدَ من نفسه حال الجوع، فإن بعض الناس إذا أصابه شدَّةُ الجوع والتهابه لم يحفظْ، فليطفئْ ذلك عن نفسه بالشيء الخفيف اليسير كمصِّ الرّمّان وما أشبه ذلك، ولا يُكْثِرِ الأكلَ قال ابن جماعة: (...كثرةُ الأكلِ جالبةٌ لكثرة الشُّربِ، وكثرتُه جالبة للنّوم، والبلادةِ، وقصور الذِّهن، وفتور الحواسّ، وكسل الجسم، هذا مع ما فيه من الكراهة الشرعية...).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://quranacademy.talk4her.com
Admin
Admin


عدد المساهمات : 48
تاريخ التسجيل : 02/10/2011

مُساهمةموضوع: كيف تحفظ القرآن (3)   الإثنين مايو 06, 2013 9:50 pm



سلسلة كيف تحفظ القرآن
)دورة أولي الألباب في حفظ الكتاب )
الدكتور / محمد يونس حميدة
دراسات عليا في الدراسات الاسلامية
دكتوراة في الادارة
مدرب معتمد تنمية بشرية


العدد (3)





الحمد لله رب العالمين...والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
اللهم أخرجنا من ظلمات الوهم و أكرمنا بنور الفهم....وافتح علينا بمعرفة العلم وزين أخلاقنا بالحلم وسهل علينا من أبواب فضلك وانشر علينا من خزائن رحمتك يا أرحم الراحمين ... وصلي اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ...
كيف أتغير للافضل ؟؟!
أولا أقول لك أن الناجحين لهم أساليب معينة في حياتهم وعلاقاتهم ..
وفي بداية الأمر الكل يحلم ويحلم ويحلم ثم يبدأ ينقد نفسه ثم يراقب استراتيجيته وتحليلها ووضع الخطط للوصول للنجاح
الحالم الناقد المراقب
الأن ........
هل استطيع أن أتعلم وأحفظ ؟؟؟؟؟
وينبغي أن نعلم أن التعلم يكون على ثلاث مراحل :
الفضول والإطلاع الفهم والاستيعاب الممارسة والتطبيق
وهل تعلم أنت أن أهم المعينات على الحفظ هي الاشياء التي وهبها الله لنا بالمجان وبدون تدخل منا مصداقا لقوله تعالى " ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر "
وأول هذة الاشياء : هو التنفس !!!!!!
أول شئ نتعلمه هو أن نأخذ نفسا عميقا ... طيب لماذا ؟ وما معنى ذلك ؟
الإنسان في الأحوال الاعتيادية يستعمل حوالي 30% أو 40% من رئتيه في التنفس .. لكن عندما يكون التنفس عميقا تفتح جميع شعب الرئتين وكلها تتحرك وتملؤها كلها بالأوكسجين الجديد وبدورها تكون قد غذت الدم بأوكسجين جديد .. والمعروف أن الدماغ يحتاج إلى الدم المغذى بشكل متواصل فالدماغ مبني على :
أوكسجين دم دماغ
فهناك جهاز يسمى الجهاز اللمفاوي موجود في كل خلايا الجسم إذا منع الأوكسجين منها تتسمم فيتسبب في إزرقاق الجسم ثم اسوداده .. التنفس شيء عجيب جدا ..
و التنفس البطني هو الأفضل وهو يعطي مجالاً أكبر لتوسيع الرئتين وتكون الرئة أكثر راحة والذين يصابون بأزمات قلبية يطلب منهم أن يتنفسوا تنفسا عميقا أو يكح كطريقة من طرق التدليك حتى تبقى عضلات القلب تعمل فيوجد تحت الحجاب الحاجز منطقة ميتة لا يدخلها أوكسجين إلا إذا أخذ الإنسان نفسا عميقا عندها تنتعش الخلايا الموجودة في هذه المنطقة .
فالطبيب حينما يفحص المريض يسأل ويفكر فنلاحظ انه يأخذ نفسا عميقا ثم يصف الدواء ويعرف العلة ..
كذلك الأطفال عندما يسأل أي سؤال يحتار فيه تراه يأخذ نفسا عميقا ثم يجيب ...
و في حالات القلق بمجرد التنفس العميق تأتيك الحلول ...
فالتنفس نعمة عظيمة من الله تعالى لا تكلفنا شيئا بل هي خدمة مجانية لنا تحل لنا كثير من المشاكل.
إذاَ في لحظات الإحراج خذ نفسا عميقا .. وفي لحظات التركيز خذ نفسا عميقا ..
إذا دخلت على محاضرة أو خطبة كن هادئا وخذ نفسا عميقا وبهدوء تنفس ببلاش. .. لا يكلفك شيئا الهواء موجود في كل مكان .. أينما تذهب .. في الصباح .. عند الظهر .. في المساء خذ نفسا عميقا ... ثلاث مرات في كل وقت خذ نفسا عميقا....
وعندما نستكمل الأجابة عن السؤال الخاص بالتعلم والحفظ أقول لك :
قال الله تعالى " وفي انفسكم أفلا تبصرون "
أعرف عقلك أولاً:
العقل اللاواعي والعقل الواعي :
كل إنسان يملك نظامين للعقل : العقل اللاوعي 93% العقل الواعي 7%.
وظائف العقل اللاوعي :
1) تخزين المعلومات والذكريات : لذلك انتبه إلى ما يخزنه عقلك اللاوعي!!!
هناك ملاحظة هامة توصل إليها الباحثون وهي أن العقل اللاوعي يعمل ويحفظ والإنسان جنين في بطن أمه!!!!
2) العقل اللاواعي معقل للعواطف والأحاسيس:
فكل ما نراه أو نسمعه أن نحس به أو نشعر به يخزنه العقل اللاواعي ، فهو معقل للعواطف والمشاعر فهو يخزن السلبيات والإيجابيات وطبعا يوجد مجال لاستبدالها .. فإذا كان عقلي اللاواعي قد خزن السلبيات وهذا مؤكد ، إذا عليّ أن أدرك ما هو السلبي وأميزه ثم أجعل على عقلي حارس يمنع دخول السلبيات وهذا الحارس عمله أن يحذف كل شيء سلبي ..
قــــل : أريد أن أكون ناجحا ... مبدعا .. أريد أن أتمتع بصحة جيدة . ((لا تتكلم عن ما لا تريده أبدا)) - فلا تقل لابنك لا تنس صلاتك في المسجد.. ولكن قل له : حافظ على صلاتك في المسجد .
3( من وظائف العقل اللاواعي أيضا أنه ينظم الأفعال اللاإرادية :
حينما تضع يدك على قلبك وتتفقد دقات قلبك تحس براحة عجيبة ... نحن بحاجة إلى أن نتفقد أنفسنا ( وفي أنفسكم أفلا تبصرون) علينا أن نهتم بوظائف أجهزتنا الداخلية .
4) العقل اللاواعي ينظم العمليات الإرادية كالعادات والتقاليد ويخزنها بحيث تصبح أمور فطرية : فالعقل اللاوعي يسجل العادات والأعراف منذ الطفولة ويحفظها .
5) وأخيرا من وظائف العقل اللاواعي أنه يتحكم بالطاقة الجسدية والنفسية ويوجهها
فالعامل الخارجي يحفز الطاقة ويتحكم بها إذاً لماذا أنا انتظر الأمتحان غدا لأحفظ الكتاب .. ؟؟
نجد أننا أيام الامتحانات نحفظ الكتاب يحتوي أكثر من 200 صفحة في ليلة واحدة لنمتحن به .. وإذا سئلت كيف استطع ذلك تقول إنها مسألة مصيرية .. نجاح أو فشل ؟؟؟
( كلنا يستطيع أن يفكر ويبدع ويخترع ) ولا تقول أن هناك فروق فردية ومواهب وقدرات .. الفروق تكون نسبية .. 5%...10% ، لكن هناك طموحات .. فكل منا يستطيع أن يصل إلى ما يتمنى ويطمح ، بالإصرار والهمة والتركيز والمداومة .. ( إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم )
- الخلاصة أنه لا يوجد فرق بينك وبين المخترع والمبدع والقائد العظيم والمكتشف فكل إنسان قبل أن يخترع يجلس جلسة تفكر وتركيز ,, ومع هذه الجلسة يخرج بأشياء تشغل قدراته العقلية ومن ثم يحاول ويحاول .. ويصمم ويركز ولا يمل وذلك لوجود المحفز والعامل الخارجي كما بينا في الأمثلة السابقة ..
مواصفات الرسائل للعقل اللاواعي :
1) أن تكون واضحة ومحددة :
أن تبيّن ما تريد لا مالا تريد .. وتحدد الوقت .. جرب ثلاثة أيام على أن تستيقظ الساعة الثالثة صباحا وانظر هل تستطيع أن تحفظ عشر صفحات خلال ساعة ونصف ؟؟؟ اكتب ذلك وثبته كتابيا وأرسل رسالة لفظية وكتابية إلى نفسك تقول فيها .. : أنا أستطيع .. أنا قادر .. أنا أريد أن أكون عالما ... مبدعا .. حافظا .. متكلما .. إذا حدد ما تريده .. ولا تقول أنا لا أريد أن أنسى حفظ القرآن مثلا.. أو لا أريد أن أكون جاهلا . وهكذا .. فإذا استطعت أن تحفظ كما حددت أو أقل قليلا أو أكثر استطعت أن تبرمج عقلك على نظام دقيق .. تحفظ صفحة بإتقان كل عشر دقائق . تحدد الوقت تقول نعم نجحت .. إذا سأعمل تحديا اكبر .. سأحفظ في خمس دقائق و حفظتها في ست دقائق ... وهكذا .
ومثال على ذلك الدورة المكثفة التي تقام دائما لحفظ القرآن نجد أن الطلاب يحفظون ( ويتركز الحفظ وبقوة لمدة طويلة ) يحفظون القرآن في شهرين ( ستين يوما )
إذا الخلاصة هي هذه القاعدة التي يجب أن تضعها في قلبك وعقلك .. : أنا قادر على ذلك .. أنا أستطيع .. أنا جدير بذلك ...!!!
2) أن تكون إيجابية غير سلبية :
أن تكون الرسالة التي أرسلها إلى العقل اللاواعي مركزة على الإيجابيات .. امنع جميع السلبيات من حياتك ضع نفسك في دائرة الامتياز دائما .. سيطر على عواطفك بالتفكير بالنجاح دائما .. فالنجاح يولد النجاح..
3) أن تدل على الحاضر لا على المستقبل .. ( الآن )
لا تقل بعد الدورة إن شاء الله سأبدأ بتنظيم أموري .. لا .. العقل اللاواعي يجب أن يعمل الآن ومباشرة .. من الآن صمم ونظم وبادر في عقلك اللاواعي أن تفعل كذا وكذا .. لا تسوّف أبدا .. فالتسويف يولد التأجيل وقد يصل إلى الترك .
4) أن يصاحب الرسالة مشاعر وإحساس والشعور بتحقيقها: كـــيــــف ؟؟
عليك أن تتخيل كيف حققت هذه الرسالة وتعيش لحظات النجاح وتفرح في قلبك لهذا النجاح عليك أن تعيش لحظات النجاح لفترة لتجد لذة العمل من أجل هذا النجاح.
وأخيراً ينبغي عليك أخيراً أن تعرف شخصيتك :
فالشخصيات ثلاثة :
سمعي / بصري / حسي) شعوري )
1) البصري : هو الذي عيونه دائما تتجه إلى الأعلى إما يمين الأعلى أو يسار الأعلى إذا سألته سؤال يتعلق بالمستقبل رأيته يتجه بعينه إلى يمين الأعلى .. أما إذا سألته سؤال عن الماضي فيتجه بعينه إلى يسار الأعلى .. وعندما يتكلم ترى يديه على مستوى نظره .. إلى الأعلى ويتحرك كثيرا .. عيونه تذهب يمين ويسار وحينما يتحدث تراه يذهب يمينا ويسارا ولا يتوقف ... مثلا عندما تضع كوب على حافة مائدة يتنرفز .. ولا يرتاح حتى يحرك الكوب .. لأنه عندما يرى الكوب يراه وهو ينسكب على الأرض أو يقع وينكسر ,, فإذا أردت أن تعذب شخص بصري ضع الكوب على حافة المائدة أمامه ..!!! أما السمعي لا يهتم .. البصري يعمل عشرات الحركات في آن واحد .
2) أما السمعي : عيونه وسط .. اتجاه يديه عندما يتكلم بمستوى أذنه .. متوسطة .. يميل برأسه إلى جهة الأذن .. يقرب أذنه .. يهمه مستوى الصوت .. ويهتم بنبرات الصوت عند التحدث .. السمعي يحلل ما يسمعه فمثلا يقول .. سمعنا في الأخبار كذا .... يحلل الأصوات.. أما البصري فينتبه إلى الكرافتة وشكل البدلة.... وضع الميكرفون ... طريقة الكلام .
3) الشعوري ( الحسي ) : فتهمه نبرة الصوت المنخفضة فلا يرفعها .. يتكلم من قلبه ... بمشاعره وأحاسيسه .. المعلمة تتكلم مع طالباتها بمشاعرها
1) فمن أي الشخصيات أنت هل أنت بصري .... سمعي ... أم حسي؟؟؟؟
قد تكون ممن يجمع بين ثلاثة أو اثنين .. ولكن بنسب متفاوتة .. وكل إنسان قد يجمع بين الثلاثة فيكون حسي بنسبة 20 % مثلا .. وبصري بنسبة 70%.وسمعي بنسبة 10 %.
2) كيف تعرف ذلك من خلال حفظ القرآن الكريم ...؟؟؟؟
1- السمعي مثلا : يهتم بصوت ، بمقامات الأصوات .. بالنغمات ، يهتم بالطبقات ، بانخفاضها وارتفاعها ، فحينما أركز على إمام معيّن وأرتاح له في صلاة التراويح مثلا .. وأركز على القارئ الفلاني في هذه السور والقارئ الفلاني في تلك... فأنا سمعي .
2- أما البصري : فيركز على شكل المصحف طريقة الكتابة ، الخط ، الترتيب ، الأناقة ، الألوان التي في الصفحات .. إلخ
3- أما الحسي فيتأثر بالمشاعر والأحاسيس التي ترد خلال الآيات لذلك هو ينبوع المقرئين من خلال تأثره بالجانب التصويري للقراءة ..
فمثلا المنشاوي في سورة آل عمران يجعلك تعيش غزوة أحد تماما بمشاعرها وأحاسيسها والحالة التي كان عليها المسلمون خاصة عندما يقرأ ( إن يمسسكم قرح فقد مسّ القوم ... ) أو في آخر سورة الحشر أو في سورة الفجر مثلا خاصة عندا يقرأ ( وجئ يومئذ بجهنم يومئذ ….) يصور لك الحالة تماما وكأن جهنم مربوطة بالحبال وتجر إلى ساحة الحساب ، إذا كنت من النوع الحسي فإنك ستبحث عن الشيخ مصطفى إسماعيل فهو يقرأ سورة يوسف ويصورها بأحاسيس ومشاعر رائعة وخاصة في تصوير ( وشروه بثمن بخس دراهم معدودة ......) فهو يتفاعل مع الآية بشكل عجيب جدا وكذلك عندما يقرأ ( فأكله الذئب ... )... سبحان الله .. يعيش القرّاء الأحاسيس والمشاعر، ولذلك فإن النقاد الذين يفهمون بالمقامات والدرجات والأصوات يقولون لا نظير له في التصوير المعنوي ، أما محمد رفعت رحمه الله فهو من أوائل من قرأ القرآن وهو يتفاعل مع القرآن بطريقة عجيبة رائعة تأخذ بالألباب ، ومن هنا يتبين لنا السبب والسّر في البحث عن مسجد معين لسماع تلاوة صلاة التراويح مثلا ، فأنت تتأثر وتعيش الأحاسيس وكل ذلك التأثر يأتي من العقل اللاوعي.
لذلك حينما يكون المتكلم أو الخطيب ناجحا نجده يبدأ بطريقة معينة ، يرفع صوته ثم يخفضه ، يخاطب الجميع كلّ حسب نفسيته ... عمرو خالد مثلا متكلّم ماهر لأنه مرة يتحدث بطريقة بصرية فيصور على الشاشة صورة أم سلمة وهي على الناقة وتريد أن تهاجر مع ابنها سلمة.... ، أو يخاطب السمعيين فيقول لهم ... اسمع كذا.... واسمع كذا ويخاطب الحسيّ فيقول .. تخيّل أنك كذا .. وتخيل ... فهو يؤثر على الجميع ...
أما الشعراء فنجد أن عقلهم اللاوعي يؤثر عليهم ، بعض الشعراء لا يعرفون بحور الشعر ، ولكنه يتأثر بالشعر ويعرفه ، وكذلك بعض المنشدين ، الشاعر الحسّي مثلا يكتب بقلم من نوعية معينة ( بعض الشعراء لا يكتبون الشعر إلا بنوعية واحدة ويهتم بشكل الورقة ،،،
فاللغة نوعان : 1) ملفوظة 2) ملحوظة
فلابد أن تغير ألفاظك ومفاهيمك من الاساليب السلبية ألى الاساليب الايجابية فدائما لا تسمع ألا ما تريد أن تكونه فمثلا عندما يكذب ابنك لا تقول له لا تكذب وأنما قل له كن صادقاً حتى يستقر في عقله الصدق ولا غير.
وننتقل الآن إلى خلاصة طرق الحفظ التى استقر عليها الحفاظ أخيراً
هل تعلم أن كلمات القرأن 77934 كلمة تتوسطها كلمة وليتلطف وأن عدد حروف القرآن الكريم 323670 حرف ويتوسطهم حرف التاء ومن هنا ننطلق لنعرف سر التاء
طريقة التاءات الخمس
تهيئة /تنشيط / تركيز / تكرار / ترابط
1) التهيئة النفسية :
عليك أن تهيئ نفسك وتهيئ المكان الذي تحفظ فيه وتخير الاوقات وخاصة من الليل إذا أردت أن تحفظ القرآن الكريم وقبل أن تنام هيئ نفسك ..
برمج نفسك وقل غداً أريد أن استيقظ الساعة الثالثة فجراً واحفظ كذا وكذا ..
فأن أفضل أوقات الحفظ هو وقت السحر قبيل الفجر .. يقول الإمام ابن جماعة: " أجود الأوقات للحفظ الأسحار، وأجودها للبحث الأبكار، وللتأليف وسط النهار، وللمراجعة والمطالعة الليل ".وكذلك من الأوقات التي يغفل عنها بين الأذان والإقامة، وهو حل لقلة الأوقات وضيقها.
وأيضاً من التهيئة النفسية أن تختار المصحف المحبب لديك الأنيق المميز الذي ترتاح نفسك له ، وأنصح إخواني المؤمنين أن يهدوا بعضهم بعضا المصاحف المميزة وأن يكتبوا إهداء عليها ... وقد أهديت مصحفاً لأحد الأخوة فيقول لي ..كلما فتحت المصحف .. رأيت الإهداء فكان حافزاً لي أن استمر في الحفظ ... وقد حفظ القرآن الكريم كاملاًً .. ويقول لا يمكن أن أغيره أبدا .
2) التنشيط :
نحن في دماغنا نحتاج إلى عملية تسخين من 6- 8 دقائق .. اقرأ شيئا من الحفظ الماضي أو على الحاضر كرره بصوت مرتفع هذا العمل يعطيك تشويقاً أكثر لتحفظه. شوّق دماغك على الحفظ .. راجع من الماضي 6 دقائق سخّن .. ثم سخّن .. كالعضلات .. مرّنها ثم ابدأ بالحفظ فإذا حفظت مباشرة قد يكون الدماغ غير مرتاح .. متعب...لا تحفظ وأنت متعب أبدا ...
3) التركيز :
بعد التسخين وكما قلنا التركيز نوعان ..
أ - أفقي
ب – بؤري
تركيز النظر أثناء الحفظ على الآيات لتنطبع على صفحات الذهن ، هناك فرق بين هذه القاعدة وبين قاعدة الحفظ البطيء الهادي.
ما نقصد به من هذه القاعدة هو التركيز العميق ، اجعل عينيك تشبع من القرآن ....أولاً أجعلها كاميرا .. ثم بعد ذلك .. قرب الصورة أكثر لكي تدخلها في العمق ..
فالحفظ البطيء الهادي أفضل من السريع المندفع :
البطيء معناه أن تحرك العين يميناً ويساراً ببطء شديد كأنك تصور بكاميرا فيديو تنظر هكذا على المصحف يميناً ويساراً .. ركّز على الآيات والأسطر التي ستحفظها حتى أن بعض البصريين ينصح أن يضع ورقة على النص حتى لا تنتبه لغير المحفوظ .. أنظر إلى الآيات ثم أغمض عينيك مباشرة واقرأ ، لا تنظر إلى السقف والشبابيك والستائر والأنوار و... الخ .. لأنك ستحفظ أشكالاً ثانية غير الآيات..
وهذا خاص بالبصريين ولعل منهم الإمام الشافعي رحمه الله كان يغطي الصفحة الثانية لئلا يحفظها.. ( ساعة من تركيز خير من أسبوع من الفوضى ...) مهم جداً .
4) التكرار..الـتــكــرار...التـــكـــرار :
عملية التكرار تحمي الحفظ من التلفت والفرار..، التكرار نوعان :
أولهما : بمعنى امرار المحفوظ على القلب سرّاً.
الثاني : التكرار الصوتي وبطريقة مرتفعة يوميا.
التكرار يجب أن يكون من 3 إلى 7 مرات على الأقل ، التكرار لهذه الرسائل هي أهم صفة فيها .. كرر رسائلك إلى عقلك اللاوعي ولا تمل ولو أخذنا مثلا من حياتنا العملية نجد أن فالدواء يجب أن تستعمله ثلاثة أيام متتالية . فإذا شعرت بتحسن في اليوم التالي وتركت الدواء حصلت لك انتكاسة مرة أخرى ..
نجد أن العلاج بالتكرار لثلاثة أيام على الأقل ، كذلك الرسائل يجب أن تكرر إلى العقل اللاواعي - وأخيرا هناك قاعدة تقول :
إن الإنسان يسمع فينسى .. ويرى فيتذكر .. ويمارس عمليا فيتعلم ..
هناك نظرية تقول : إذا حفظت حفظا .. يوضع في ملفات مؤقتة ثم بعد ذلك ينزل إلى الملفات الثابتة في اليوم الثاني أو الثالث .. الناس نوعان : إما حفاظ للقرآن كاملاً ، وإما حافظين لأجزاء محددة
الحفظ الجزئي يحتاج إلى قراءته دوماً .. بحيث لا يمر عليك الأسبوع إلا وقد مررت على كل حفظك ... خذ هذه قاعدة لك ..
وأما حفاظ القرآن الكريم كاملاً فلهم عدة أساليب في المراجعة منها :
التسديس : وهو أن تقسم القرآن الكريم كل يوم ستة أجزاء ,,
أو التسبيع : و له بيت شعر :
بكرٌ عقودٌ يونسُ سبحانا الشعرا يقطين ق بانا
يوم السبت : بكر وهي سورة (البقرة) ... إلى عقود وهي (المائدة)
يوم الأحد عقود وهي (المائدة) ... إلى ( يونس)
الاثنين (يونس) ..... إلى سبحانا وهي (الإسراء)
الثلاثاء (الإسراء) .... إلى (الشعراء )
الأربعاء (الشعراء) ... إلى يقطين وهي (الصافات)
الخميس من (الصافات) .... إلى (ق)
والجمعة من (ق) .... إلى آخر القرآن
5 ) الترابط :
الفهم الشامل يؤدي إلى الحفظ المتكامل وهو فهم معنى الآيات فهماً بحيث يؤدي إلى ترابط المعنى .
فالفهم والترابط يوضح المتشابهات ويرفع الالتباس:
أفضل طريقة لحفظ المتشابهات وحتى تتركز في ذهنك أن تقرأ على شيخ تكون له خبرة بالمتشابهات في باقي الآيات .. مثال على المتشابهات :
( يقتلون النبيين بغير الحق )
( يقتلون الأنبياء بغير حق )
الأولى في سورة والثانية في سورة أخرى ... ونتساءل .. لماذا ذكرت بلفظين مختلفين ... فعمل الشيخ الحافظ هو توضيح ذلك للطالب حتى يسهل عليه الحفظ بدون أن يخلط بينها
تحتاج المتشابهات إلى ربط ، كل إنسان له عملية وطريقة خاصة به .. بالمعنى .. أو بالحروف مثلا :
( يتلو عليهم آياتك ويعلمهم الكتاب والحكمة ويزكيهم إنك أنت العزيز الحكيم ) ..
هنا حرف الزاي .. يزكيهم ، العزيز ..
أيضا ( فضلاً من ربهم ورضوانا ) وفي آية أخرى ( فضلاً من الله ورضواناً) الآية الأولى في المائدة والأخرى توجد في سورتي الحشر والفتح
نقول حرف الراء في كلمة ربهم يأتي في ترتيب الأحرف الأبجدية قبل اللام الموجودة في الآية الأخرى في كلمة الله ... يعني حسب الترتيب .. ستأتي الآية الأولى في سورة المائدة التي أيضا ترتيبها في القرآن قبل سورتي الفتح والحشر .وهكذا ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://quranacademy.talk4her.com
Admin
Admin


عدد المساهمات : 48
تاريخ التسجيل : 02/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   الثلاثاء مايو 07, 2013 6:22 pm

الرجاء منكم المتابعة في السلسلة حتى تعم الفائدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://quranacademy.talk4her.com
عاشقة الشهادة



عدد المساهمات : 15
تاريخ التسجيل : 28/02/2014

مُساهمةموضوع: كيف أنضم وأبدأ بالحفظ ساعدوني رحمكم الله   السبت مارس 01, 2014 1:17 am

جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشقة الشهادة



عدد المساهمات : 15
تاريخ التسجيل : 28/02/2014

مُساهمةموضوع: سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم   السبت مارس 01, 2014 6:23 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
في 4 شهور :شهرين للحفظ
شهرين للمراجعة
أفضل وقت للحفظعلميا في الأسحار : من 3 فجرا إلى 11 ظهرا
أي 8 ساعات في اليوم
أفضل وقت للمراجعةعلمياقبل النوم :من 8 مساءا إلى 10
أفضل وقت للنوم : من 10 إلى 3 فجرا
والقيلولة من بعد صلاة الظهر إلى 2 ونصف
نسبة الحفظ في اليوم : 10 صفحات بأذن الله
بمقدار نصف ساعة لكل صفحة
ثم مراجعتهم جيدا بثلاث ساعات وكتابتهم مع فهم تفسيرهم وترتيلهم بالتجويد
ملاحظة إذا أنهيت الحفظ قبل الوقت المحدد يستحب حفظ بعض الصفحات عن اليوم الذي يليه
وبعد إنهاء الحفظ بشكل راسخ والمنة لله
صلي الظهر ونامي ساعتين تقريبا
ثم تذهبي لدار تحفيظ وتعليم تجويد إن أمكن وسمعي ماحفظتي مع تعلم أحكام التجويد وكيفية الترتيل إلخ...وإن لم يمكن تعلمي بالاستماع إلى أحد الشيوخ المتقنين وسمعي لأحد أفراد أسرتك
ترتاحي ساعتين :وتبدئي بالمراجعة من 8 إلى 10
وسيكون مقدار المراجعة جزءين في اليوم
كل صفحة أربع دقائق فقط
أي سيمضي أقل من 14 يوم في كل مرة وأنتي تراجعين كل ماحفظتيه بعون الله وتراجعي جزء أيضا إذا كان هناك وقت في الدار فيصبح ثلاث أجزاء في اليوم إن أمكن
والفضل لله ثم نامي وهكذا دواليك لمدة شهرين


شهرين المراجعة
شهر ترسيخ + شهر تحزيب
شهر الترسيخ : هو مراجعة كل يوم جزءين وكتابتهم وعرضهم على معلمة متقنة لأحكام التجويد مع فهم التفسير جيدا
وأثناء الكتابة أكتبي صفات المؤمنين وأولي الألباب والنواهي والنصائح لتعملي بها بقية حياتك بأذن الله
شهر التحزيب: كل أسبوع أختم عن ظهر قلب بطريقة تحزيب حبيبنا محمد عليه الصلاة والسلام
وسبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم..لاحول ولاقوة إلا بالله ...لاإله إلا الله محمد رسول الله
وعلى من تريد رفقة مشجعة تضيفني عندها على السكايب : al-faroq7
وفقكن الله لما يحب ويرضى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nassima kabyle



عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 01/05/2014

مُساهمةموضوع: كيف يمكنني الالتحاق؟   الإثنين مايو 05, 2014 9:13 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله لكم وفيكم على هذا المنتدى الذي يخدم كتاب الله أسأل الله العلي تاقدير أن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال
أرجو منكم أن تدلوني عن كيفية الالتحاق بكم للحفظ برواية حفص ؤشكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
taibaoui hadil



عدد المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 03/06/2014

مُساهمةموضوع: طلب الالتحاق بغرف التحفيظ   الأربعاء يونيو 04, 2014 9:07 am

السلام عليكم ارجوا الحاقي بغرفة التحفيظ في القريب العاجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
taibaoui hadil



عدد المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 03/06/2014

مُساهمةموضوع: نداء الى مشرفي الاكاديمية   الأحد يونيو 08, 2014 3:02 pm

ارجو الرد رجاءا اريد الالتحاق بحجرة التحفيظ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kaibiche



عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 10/06/2014

مُساهمةموضوع: بارك الله فيك    الأربعاء يونيو 11, 2014 1:14 pm

الحقيقة لااستطيع وصف سعادتى بوجودي بهذا المنتدى الرائع لكن لم افهم الطريقة التي يسير بها فارجو منك افادتي وكذلك اردت اضافتك في السكايب فانا بانتظار ردك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رضاء الله غايتي

avatar

عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 22/11/2014
العمر : 18
الموقع : بلد المليون ونصف مليون شهيد

مُساهمةموضوع: السلام عليكم انا عضو جديدة ممكن تساعدوني حتى افهم مبادئ المنتدى   السبت نوفمبر 22, 2014 11:51 am

Admin كتب:
أبدأ معنا ........
هل تستطيع أن تحفظ القرآن في 3 اشهر واقل ؟؟؟؟؟!!!!
هل تريد أن تحفظ ؟؟؟؟
هل تريد تثبيت القرآن!؟؟؟
هل تريد أن تحفظ في أقل مدة وبافضل الطرق ؟!!
هل تريد منهج متكامل للحفظ والمراجعة وأيسر أساليب الحفظ ؟؟؟
هل تريد أن تغير من سلوكياتك السلبية وتحولها إلى طاقة إيجابية ؟؟
هل تعرف قوة عقلك ومقدار التغيير الذي تصنعه بالحياة ؟؟؟
هل تريد أن تعرف ذاتك وتؤهلها للحفظ ؟؟؟؟
هل تنسى ماتحفظ ؟؟؟
ليس عندك وقت للحفظ ؟؟؟؟؟
لا تدري من أين تبدأ!!!!
هل تريد أن تزيد قوتك على الحفظ إلى 10 اضعاف على الأقل؟؟؟!!!
هل تريد أن تكون متفوقا في حياتك؟؟!!
لا تعرف ما هي العوائق التي تقف في طريقك للنجاح ؟؟
أن كنت تريد كل ذل واكثر فانضم الينا في الدورة الشاملة لحفظ القرآن الكريم
• نساعدك فيها على التوجيه الصحيح لحياتك نحو التفوق والنجاح
• نحن نغير سلبياتك إلى نقاط انطلاق وقوة
• نؤهلك لتكون قادرا على زيادة قوة حفظك من الضعف الى 10 اضعاف بسهولة
• تتعلم معنا القراءة الافقية والبؤرية
• نساعدك في تغيير نظرتك للحياة
• نبدا معك رحلة القرآن
• نضعك على الطريق الصحيح للحفظ والاستيعاب لتكون من الحفاظ المتقنين
• معنا ستتغير حياتك المهنية والدراسية والايمانية لتحقيق أمنياتك
كل هذا وأكثر .......
في دورة اولي الالباب في حفظ الكتاب
flower flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم سلمة الأثرية



عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 03/03/2015

مُساهمةموضوع: رد: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   الثلاثاء مارس 03, 2015 10:35 am

السلام عليكم أود بدأ الحفظ معكن، أرشدوني جزاكن الله عني خيراًّ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بالأخلاق نحيا

avatar

عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 16/03/2015
العمر : 25
الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: شكر على المجهودات المبذولة وتساؤلات.   الإثنين مارس 16, 2015 2:19 am

Admin كتب:
أبدأ معنا ........
هل تستطيع أن تحفظ القرآن في 3 اشهر واقل ؟؟؟؟؟!!!!
هل تريد أن تحفظ ؟؟؟؟
هل تريد تثبيت القرآن!؟؟؟
هل تريد أن تحفظ في أقل مدة وبافضل الطرق ؟!!
هل تريد منهج متكامل للحفظ والمراجعة وأيسر أساليب الحفظ ؟؟؟
هل تريد أن تغير من سلوكياتك السلبية وتحولها إلى طاقة إيجابية ؟؟
هل تعرف قوة عقلك ومقدار التغيير الذي تصنعه بالحياة ؟؟؟
هل تريد أن تعرف ذاتك وتؤهلها للحفظ ؟؟؟؟
هل تنسى ماتحفظ ؟؟؟
ليس عندك وقت للحفظ ؟؟؟؟؟
لا تدري من أين تبدأ!!!!
هل تريد أن تزيد قوتك على الحفظ إلى 10 اضعاف على الأقل؟؟؟!!!
هل تريد أن تكون متفوقا في حياتك؟؟!!
لا تعرف ما هي العوائق التي تقف في طريقك للنجاح ؟؟
أن كنت تريد كل ذل واكثر فانضم الينا في الدورة الشاملة لحفظ القرآن الكريم
• نساعدك فيها على التوجيه الصحيح لحياتك نحو التفوق والنجاح
• نحن نغير سلبياتك إلى نقاط انطلاق وقوة
• نؤهلك لتكون قادرا على زيادة قوة حفظك من الضعف الى 10 اضعاف بسهولة
• تتعلم معنا القراءة الافقية والبؤرية
• نساعدك في تغيير نظرتك للحياة
• نبدا معك رحلة القرآن
• نضعك على الطريق الصحيح للحفظ والاستيعاب لتكون من الحفاظ المتقنين
• معنا ستتغير حياتك المهنية والدراسية والايمانية لتحقيق أمنياتك
كل هذا وأكثر .......
في دورة اولي الالباب في حفظ الكتاب

أولا: السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته، بارك الله فيكم على مجهوداتكم المبذولة، وجعل الله عملكم هذا خالصا لوجهه الكريم وفي ميزان حسناتكم إن شاء الله يارب.

أرجوا من الله سبحانه وتعالى أن يعينني وإياكم على حفظ كتابه الكريم، والعمل به.

ثانيـــا: أنا بحاجة إلى منهج متكامل في حفظ القرآن الكريم، لأنني أرغب في حفظ كتاب الله بإذن الله، وبطريقة متقنة.

ثالثـــا: كيف يمكنني الإلتحاق بدورة اولي الالباب في حفظ الكتاب.

وبارك الله فيكم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجية الجنان



عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 06/05/2015

مُساهمةموضوع: رد: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   الجمعة مايو 08, 2015 8:52 pm

جزاكم الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
konigin

avatar

عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 27/07/2015
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   الإثنين يوليو 27, 2015 11:09 am

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
اريد الانضمام الى الدورة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
غايتي رضا ربي

avatar

عدد المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 08/08/2015
العمر : 19

مُساهمةموضوع: رد: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   السبت أغسطس 08, 2015 10:20 pm

شكرا روعة اود الانضمام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ساره



عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 12/08/2015

مُساهمةموضوع: رد: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   الخميس أغسطس 13, 2015 12:18 pm

اود الانضمام الى دوره التحفيظ بارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسناء ناصر حسنى



عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 05/10/2015

مُساهمةموضوع: رد: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   الإثنين أكتوبر 05, 2015 10:43 pm

اريد الانضمام الى الدوره بارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
iman



عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 11/11/2015
العمر : 24

مُساهمةموضوع: طلب   الأربعاء نوفمبر 11, 2015 4:31 pm

السلام عليكم أرجوكم أريد حفظ القرآن الكريم و اريد المساعدة
Embarassed
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نورةة



عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 21/09/2016

مُساهمةموضوع: حجرة التحفيظ   الأحد سبتمبر 25, 2016 8:08 am

حياكم الله بتحية اهل الجنة واياكم هل يمكن تسميع حفظنا او مراجعتنا على سكايب افيدوني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نورةة



عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 21/09/2016

مُساهمةموضوع: حجرة التحفيظ   الأحد سبتمبر 25, 2016 8:08 am

حياكم الله بتحية اهل الجنة واياكم هل يمكن تسميع حفظنا او مراجعتنا على سكايب افيدوني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لبنى حسن



عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 28/09/2016

مُساهمةموضوع: رد: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   الأربعاء سبتمبر 28, 2016 8:58 pm

سلام عليكم أنا جديدة ممكن أعرف طريقة التحفيظ و هل تستخدمون برنامج للتسجيل أو ما شابه؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Hadeer



عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 03/11/2016

مُساهمةموضوع: رد: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   الخميس نوفمبر 03, 2016 5:25 pm

اريد الانضمام الى الدوره بارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ilhem mohamed



عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 22/11/2016

مُساهمةموضوع: رد: الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة   الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 10:58 pm

اريد الانضمام الى دورة لتحفيظ القرآن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الانضمام الى دورة كيف تحفظ القرآن الكريم ونصائح نافعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاكاديمية العالمية لتحفيظ القرآن للنساء بالقراءات العشر :: دار القرآن الكريم :: حجرة التحفيظ-
انتقل الى: